كنيسة مارجرجس قليوب البلد

كنيسة مارجرجس قليوب البلد


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فضيلة ضبط النفس 1 - لقداسة البابا شنودة الثالث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
pishoy girgis
VIP
VIP


ذكر
عدد الرسائل : 587
العمر : 30
البلد : القاهره - مصر
الهوايات : الكمبيوتر
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: فضيلة ضبط النفس 1 - لقداسة البابا شنودة الثالث   السبت 08 مارس 2008, 9:00 pm

لقداسة البابا شنودة الثالث


يقول سليمان الحكيم "مالك نفسه خير ممن
يملك مدينة" فمن ذا الذى يملك نفسه. إنه الذى يستطيع أن يراقب نفسه
ويحكمها...



ولا شك أن ضبط النفس يشمل عناصر كثيرة: منها ضبط
اللسان, وضبط الفكر, وضبط الفكر, وضبط الحواس, وضبط الفم من جهة الأكل, وضبط
الرغبات والشهوات, وضبط الأعصاب فى حالة الغضب, وضبط باقى التصرفات.



والذى لا يستطيع أن يضبط نفسه بنفسه, يحتاج
إلى من يضبطه. وربما يعرض نفسه لمن يعاقبه



***


ضبط اللسان:


يقول الحكيم "كثرة الكلام لا
تخلو من معصية. أما الضابط شفتيه فعاقل". وقال آخر"كثيراً ما تكلمت
فندمت. وأما عن السكوت فما ندمت قط".



والذى يضبط لسانه ينجو من خطايا عديدة: فلا
يقع فى إهانة الآخرين بالشتيمة أو بالتهكم القاسى, أو التهديد, أو التعالى
عليهم...



ولا يقع فى الكذب ولا المبالغة, ولا التجديف ولا القَسَم الباطل, ولا فى
كلام المجون, ولا فى الثرثرة. ولا فى الأفتخار والتباهى والبر الذاتى. ولا فى مسك
سيرة الناس, ولا فى الغيبة, ولا فى الوقيعة. ولا فى التملق والرياء, وخداع
الآخرين, مع جمهرة اخرى من الأخطاء...



وما أعمق عبارة "إذا سكت الجاهل, يُحسب
حكيماً".



***


إن الكلمة الخاطئة التى تقولها تُحسب عليك, مهما اعتذرت
عنها...



فما دمت قد لفظتها ووصلت إلى آذان الناس وإلى أذهانهم
ومشاعرهم, لم تعد ملكاً لك وحدك, بل أصبحت ملكاً لغيرك: يحللّها ويحكم عليها..
بينما كنت أنت الذى تحكم عليها قبل أن تقولها. فأصبحت هى التى تحكم عليك, لأنك
بكلامك تُدان...



* وضبط الشفتين له فوائد كثيرة: منها أن الإنسان يعطى نفسه فرصة للتروى
والتفكير قبل أن يتكلم, ويأخذ أيضاً فرصة لإنتقاء الألفاظ واخيتار الكلمة
المناسبة, وحساب ردود الفعل لكل كلمة يقولها...



وما أجمل قول الشيخ الروحانى "سكّت لسانك لكى
يتكلم قلبك".



وخذها نصيحة: ليس كل ما تسمعه, تردده على آذان غيرك.
وإلا فإنك تجلب لهم أفكاراً هم فى غنى عنها. وأخطر من ذلك انك تكتب ما كنت تقول.
فإن ما تكتبه يصير وثيقة عليك.



***


ضبط الفكر:


هو أن يحرس الإنسان أفكاره, ولا يقبل كل
فكر يرد إلى ذهنه, ويكون حريصاً على أن تكون أفكاره نقية طاهرة. وإن وصل إليه فكر
خاطئ, يحذر من التمادى فيه والتعامل معه, وإنما يطرده بسرعة لئلا يسيطر عليه
ويتحول إلى مشاعر فى قلبه...



إذن كن حذراً يأخى من أفكار الغضب و الأنتقام والشهوة, ومن
أفكار الحسد والغيرة والحقد, ومن أفكار الكبرياء والأفتخار وتمجيد الذات. ومن كل
أفكار الشر والأباطيل وكل فكر لا يمجد الله.



وإن لم تقدر على ذلك, تذكر المثل الذى يقول
"إن كنت لا تستطيع أن تمنع الطير من أن يحوم حول رأسك, فعلى الأقل لا تجعله
يعيش فى شعرك".



لذلك لا تستبقِ فى داخلك فكراً خاطئاً. وحاول أن تشغل
ذهنك باستمرار بأفكار نافعة, حتى إن حاربك الشيطان بفكر, لا يجدك متفرغاً له.



وهناك وسيلة أخرى لحفظ الفكر وهى ضبط الحواس


***


ضبط الحواس:


الحواس هى أبواب الفكر, فاحرس
هذه الأبواب



اضبط السمع والنظر واللمس, حتى لا تُدخل اليك
فكراً خاطئاً. ولتكن حواسك طاهرة. وما يصل إلى حواسك بدون إرادتك, لا تفكر فيه,
ولا تعد إليه بارادتك. فمثلاً قد تكون النظرة الأولى مصادفة وغير مقصودة, ولكن
معاودة النظر تكون بلا شك بإرادتك, وتحاسب عليها إن كانت تجلب إليك فكراً رديئاً.



واعرف أن حواسك ليست فقط تجلب اليك أفكاراً, وإنما
أيضاً قد تترسب فى عقلك الباطن, وتتحول إلى أحلام وظنون...



اذن فضبط الحواس يساعد على نقاوة الأفكار, ونقاوة الأحلام
والظنون. وهو يساعد كذلك على نقاوة المشاعر...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://pishooo.4shared.com
 
فضيلة ضبط النفس 1 - لقداسة البابا شنودة الثالث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة مارجرجس قليوب البلد :: منتدى الملتيميديا :: وعظات-
انتقل الى: